[sg_popup id=1]
اليوم : الأربعاء 11 ديسمبر 2019 - 18:02
موقع مشاهد سبور

حسنية أكادير لكرة القدم يحقق الفوز الأول في البطولة في غياب بعض من لاعبيه الأساسيين

تغلب فريق حسنية أكادير لكرة القدم على ضيفه فريق الجيش الملكي بهدفين لواحد، في اللقاء الذي جمعهما يوم أمس الأربعاء على أرضية ملعب أدرار بأكادير، برسم مؤجل الدورة الثالثة من البطولة الوطنية الاحترافية لأندية القسم الأول في كرة القدم.

ودخل فريق حسنية أكادير المقابلة محروما من بعض اللاعبين الأساسيين الذين أراحهم المدرب تحسبا لمقابلة نصف نهاية كأس العرش بمراكش يوم الاحد المقبل كالحارس الحواصلي ولاعبي خط الوسط الشاوش والمورسلي ولاعب خط الهجوم البركاوي كما أبقى المدافع الرامي ولاعب خط الوسط أوبيلا والمجاهم الفحلي في دكة البدلاء ، واعطى الفرصة في اللقاء للحارس الشاب اسماعيل قاموم الذي قدم لقاء جيدا بالإضافة الى إشراك اللاعبين السنغاليين ماني وسيسي وليركي الذين لم يشاركو في المنافسات الافريقية .

وافتتح الفريق السوسي حصة التسجيل بواسطة اللاعب سفيان بوفتيني د 32 من نقطة الجزاء بعد إعلان الحكم مصطفى كشاف من عصبة الدار البيضاء على ضربة جزاء إثر إسقاط الملوكي وباعيدي هذا في الوقت الذي لم يحتسب ضربة جزاء واضحة لبناني في حدود الدقيقة 12 من هذه الجولة ، وأضاف الفريق المحلي الهدف الثاني عن طريق اللاعب أيوب الملوكي في حدود الدقيقة 45 بعد عمل جيد لعبدالحفيظ ليركي الذي استغل كرة مرتدة من مدافعي الجيش ليسدد نحو المرمى ليردها الحارس نحو الملوكي الذي كان في المكان المناسب ، وخلال الجولة الثانية ضغط الفريق العسكري بقوة فيما ركز لاعبو الحسنية على الحملات المضادة التي لم تستغل ليتمكن فريق الجيش الملكي من تقليص الفارق في الدقيقة 86 بواسطة اللاعب جوزيف ديدي كنادو.

ورفع فريق حسنية أكادير رصيده من النقط ليصل الى أربع نقط من ثلاث لقاءات حيث حقق فوزا وتعادلا وهزيمة .

وتجدر الإشارة أن اللقاء انطلق بقراءة الفاتحة ترحما على كل من المرحوم ميلود سيطاش أمين مال السابق لحسنية أكادير لكرة القدم ، والمرحوم عبد الله بوزاري المشجع للنادي منذ التسعينيات ، والمرحوم الزاز الحارس السابق للفريق في الستينيات والسبعينيات .

ترك الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *