[sg_popup id=1]
اليوم : السبت 25 مايو 2019 - 20:41
موقع سوس سبور

ماذا يفعل الحكم السابق الرويسي بطاولة عشاء حكام لقاء نهضة بركان والحسنية ؟

أكدت مصادر متطابقة من مدينة وجدة مرافقة الحكم الدولي السابق وعضو المكتب المديري للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم خليل الرويسي لطاقم التجكيم الأنغولي الذي قاد يوم الأربعاء الماضي لقاء الجولة الثانية لدور المجموعات بكأس الكاف ، وتحدثت المصادر أن الحكم الدولي المغربي السابق شوهد بفندق إقامة الطاقم التحكيمي وهو يتناول وجبة العشاء معهم مساء يوم الثلاثاء الماضي قبل إجراء اللقاء الذي عرف تحيزا واضحا للطاقم التحكيمي لنادي بركان حيث بالغ في إندار لاعبي الفريق السوسي مقابل التساهل مع التدخلات الخشنة للاعبي بركان الى جانب إحتسابه للهدف الثاني دون الاعلان عن تسلل لاعبي النهضة البركانية ، بالإضافة الى إستعماله لألفاظ فظة وغير مؤدبة إتجاه إحتجاجات لاعبي حسنية أكادير من أجل إستفزازهم وإخراجهم من اجواء المقابلة .

تواجد الحكم الرويسي رفقة طاقم التحكيم الأنغولي بوجدة يطرح أكثر من سؤال لدى جمهور ومحبي الفريق السوسي في الوقت الذي إلتزم فيه مسيرو الفريق الصمت المطبق بالرغم من كونهم قد علمو بواقعة ” طاولة العشاء ” في نفس لحطة وقوعها ، خاصة وأن مصادر إعلامية مغربية تحدتث عن علاقات خليل الرويسي بالأطقم التحكيمية التي تدير مباريات الأندية الوطنية في المنافسات القارية ما تخلقه من جدل واسع، آخرها الخبر الذي انتشر قبل عامين، حول منعه من دخول أحد الفنادق بمصر، حيث يقيم الطاقم التحكيمي الذي أدار ذهاب نهائي الوداد البيضاوي والأهلي المصري.

وتجدر الإشارة أن الأندية المستقبلة تضع رهن إشارة الطاقم التحكيمي سيارة خاصة وسائق مرافق رهن إشارتهم في تنقلاتهم من المطار نحو الفندق وللتجول في المدينة والتوجه نحو الملعب فهل خلت مدينتا بركان و وجدة من مرافقين وسائقين لتتم الاستعانة بالحكم الدولي المتقاعد من خريبكة ؟؟؟

ترك الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *