[sg_popup id=1]
اليوم : الإثنين 23 يوليو 2018 - 18:12
موقع سوس سبور

تنظيم الدورة السادسة للمارثون الدولي الأخضر لأكادير يوم 22 أبريل الجاري

تنظم بمدينة أكادير يوم 22 أبريل الجاري منافسات الدورة السادسة للمارثون الدولي الأخضر ، الذي يتوقع منظموه أن يعرف مشاركة حوالي 5 آلاف عداء وعداءة من المغرب ومن الخارج.

وأعلن منظمو هذه التظاهرة الرياضية الدولية في ندوة صحافية عقدوها مساء يوم الخميس الماضي ، في أكادير أن دورة هذه السنة ستعرف تنظيم ثلاثة منافسات وهي سباق المارثون الذي يمتد على مسافة 42 كلم ، وسباق نصف المارثون على مسافة 21 كلم ، بالإضافة إلى سباق آخر على مسافة سبعة كيلومترات ، وهو مفتوح في وجه الهواة .

وأوضحوا أنه تم استقدام تقني متخصص في قياس المطافات ليتولى مهمة رسم مجرى السباق بدقة وذلك حتى يتسنى اعتماد التوقيت الذي سيتم تحقيقه في الدورة الحالية بصفة رسمية ،وذلك بعدما تم إلغاء التوقيت المسجل السنة الماضية لثبوت وجود خلل في مسافة السباق نتيجة تغيير المطاف في أخر لحظة لتفادي المرور من أمام القنصلية الفرنسية بأكادير والتي كانت تحتضن مكتب تصويت الانتخابات الفرنسية ، ولهذا الغرض تم استقدام الخبير أحمد الطناني من أجل إعادة قياس المسافة، و أعرب المنظمون عن تطلعهم لتشهد هذه الدورة تحقيق رقم قياسي جديد لماراثون أكادير تحت رقم ساعتين وعشر دقائق بالنسبة للذكور.

وفي هذا السياق ، أكد المنظمون أن دورة 2018 للمارثون الدولي الأخضر لأكادير ستعرف مشاركة أزيد من 23 عداء وعداءة عالميين ينتمون لقرابة 15 دولة في مقدمتهم العداء الكيني جون مون كانكي الذي حقق توقيتا يصل لساعتين و 6 دقائق ، وسجله في ماراثون مدينة بلنسية الإسبانية سنة 2016.

كما قرر منظمو التظاهرة تخصيص جوائز للعدائين (ذكورا وإناثا) المنتسبين لجهة سوس ماسة الذين سيحتلون المراتب الأولى ضمن عدائي الجهة ، وذلك بالنسبة لسباقي الماراثون ونصف الماراثون .

وبخصوص الدعم المالي أشار منظمو التظاهرة الى توصلهم بدعم يقدر ب 30 مليون سنتيم من بلدية أكادير و 20 مليون سنتيم من مجلس جهة سوس ماسة وذلك بالاضافة الى مساهمات الشركاء الاقتصاديين ومحتضني هذه التظاهرة .

وكما جرت العادة خلال الدورات السابقة ، فستعرف الدورة السادسة تنظيم بعض الأنشطة البيئية ، من ضمنها تهيئة الغابة الحضرية المجاورة لملعب أدرار بأكادير التي سبق تشجيرها في دورة سابقة للمراثون ، حيث سيتم خلال هذه الدورة تهيئة مطاف للعدو الريفي وسط هذه الغابة سيكون مجالا لهواة الجري بالمدينة .

ترك الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *