اليوم : الأربعاء 21 فبراير 2018 - 3:14
موقع سوس سبور

المدرب محند إدلقاضي : اختياري أحسن مدرب بسوس تكليف

قال محند إد القاضي، مدرب شباب هوارة لكرة القدم، إن اختياره أحسن مدرب في سوس، تشريف وتكليف. وأضاف إد القاضي، في حوار مع “الصباح”، أن شباب هوارة عازم على تحقيق الصعود، رغم الإكراهات التي تواجه الفريق، واعتبر مباراة نهضة الزمامرة نهاية هذا الأسبوع مصيرية وصعبة جدا. وأشار اللاعب السابق لحسنية أكادير إلى أن الحصيلة التقنية لشباب هوارة إيجابية، وأن الطموح هو تحقيق الصعود الذي تعذر عليه في الدورة الأخيرة من بطولة الموسم الماضي. وفي ما يلي نص الحوار:

س/ بماذا تعلق على اختيارك أحسن مدرب في سوس؟

ج / هذا الاختيار تشريف للمدربين الشباب بالمنطقة، وفي الوقت نفسه تكليف، وهو بمثابة دفعة معنوية للمزيد من العمل بالنسبة إلي، وهذا الاختيار هو رد على المشككين في قدرات ومؤهلات المدربين أبناء سوس.

س / كيف تقيم حصيلة الفريق في مرحلة الذهاب؟

ج / حصيلة إيجابية جدا، فأن يحصل الفريق على 30 نقطة، في الشطر الأول من البطولة، أمر جيد جدا، ومشجع للاستمرار في النتائج الإيجابية، علما أن الاتفاق مع المكتب المسير هو تحقيق 27 أو 28 نقطة في مرحلة الذهاب. وهذا تحد ربحناه باجتهاد اللاعبين. وتعرض الفريق لهزيمة واحدة في 15 مباراة، بالإضافة إلى توفره على أقوى دفاع في بطولة الهواة، ما يؤكد أن الحصيلة التقنية إيجابية، علما أن القسم الوطني هواة خلال هذا الموسم يمكن اعتباره مثل القسم الثاني للنخبة.

س / ماذا عن تجربتك مع شباب هوارة؟

ج / قضيت ثلاثة مواسم. لعبنا فيها 58 مباراة، تعرضنا فيها لست هزائم فقط، وهذا رقم قياسي ليس في الفريق، بل في فرق عديدة في كرة القدم الوطنية، وفي الموسم الأول وجدنا الفريق قريبا من النزول، وفي عشر دورات الأخيرة، استطعنا ضمان البقاء، وفي الموسم الماضي احتللنا المركز الثاني خلف شباب بنكرير الصاعد، وضاع منا الصعود في الدورة الأخيرة، وفي هذا الموسم نتأخر بثلاث نقاط فقط عن المتصدر، علما أن فريقين سيحصلان على بطاقتي الصعود. سنلعب كامل حظوظنا لتحقيق الأهداف المسطرة مع المكتب المسير، دون نسيان بلوغ شباب هوارة لدور سدس عشر نهائي كأس العرش، والإقصاء أمام سريع وادي زم، بعد تقديم مردود مشرف.

س / ما هو سبب تعثركم في المباراة الأخيرة؟

ج / كانت المباراة الأخيرة أمام اتحاد أيت ملول “ديربي” بين فريقين يعرفان بعضهما جيدا، وسيناريو المباراة كان قاسيا، بعد إصابة مهاجم بداية المواجهة، وطرد لاعب في الدقيقة 30، ومع ذلك سجلنا هدف السبق في الدقيقة 60 رغم النقص العددي، لكن الأخطاء التحكيمية القاتلة ساهمت في رجوع الفريق المنافس في النتيجة.

س / ما هو هدفك هذا الموسم مع الفريق؟

ج / الهدف هو ضمان إحدى بطاقتي الصعود إلى القسم الثاني، وإعادة شباب هوارة إلى أمجاده، لكن شريطة توفير أجواء سليمة، وتضافر جهود الجميع وإبعاد المشوشين عن محيط الفريق.

س / كيف ترى المباراة المقبلة أمام نهضة الزمامرة؟

ج / ستكون صعبة جدا، نظرا إلى أن نهضة الزمامرة هو المتصدر، ولم يسبق أن انهزم داخل ميدانه منذ موسمين، وتعادل في أربع مباريات الأخيرة، فيما شباب هوارة مطالب بالبحث عن الفوز، لكسب ثلاث نقاط، وفي حال التعادل، تبقى المباراة أمام النادي السالمي هي مباراة الموسم بالنسبة إلينا.

س / ماهي الإكراهات التي تواجهونها؟

ج / أبرز إكراه خلال هذه الفترة، هو أن بعض الأشخاص يتم استغلالهم لتصفية حسابات مع الفريق، فيشوشون على اللاعبين والطاقم التقني، لكن رغم ذلك فجميع مكونات الفريق ترفع التحدي، من أجل تحقيق الصعود.

في سطور:
الاسم الكامل: محند إد القاضي
تاريخ ومكان الميلاد:5/7/1980بأكادير
تدرج في فئات حسنية أكادير
لعب لرجاء أكادير وشباب الخيام وأولمبيك الدشيرة.
درب رجاء أكادير ومولودية أسا ومولودية طرفاية واتحاد ورزازات ونهضة الزمامرة.
يقضي الموسم الثالث مع شباب هوارة
حاصل على دبلوم التدريب درجة “باء”

أجرى الحوار:
عبد الجليل شاهي (أكادير)
نشر بتاريخ : 10 فبراير 2018
المصدر : موقع جريدة الصباح

ترك الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إعـــلان

 

نعلن لزوارنا الكرام أن جريدة سوس سبور ستندمج في

 

جريدة مشاهد لتصبح مشاهد رياضية.

 

- إدارة سوس سبور -